محلي

إنفجار المرفأ… فرنجية يكشف من هو المسؤول “الأول الأخير”

MBXJYEKOVP - أحفاد

أكّد رئيس تيار المردة سليمان فرنجية, أن “ضميره وضمير الوزير فيوسف نيانوس مرتاح وهو سيمثل أمام القضاء”.
وفي حديث له عبر قناة الـ MTV, قال: “نريد الحقيقة حول ما جرى في انفجار مرفأ بيروت, ونحن لا نتهم القاضي بالتسييس بل بات يبحث عن النجومية وإرضاء الرأي العام غاضب, على القاضي استدعاء كل المسؤولين منذ العام دخول المواد المتفجرة إلى لبنان”.

وأضاف: “توقيت انفجار مرفأ بيروت مريب ويثير العديد من الشكوك, ولم يجبنا القضاء حول ما إذا كانت هذه المواد وضعت عن قصد أو إهمال”.
ووفق فرنجية, فإنّ “المسؤول الأول الأخير عن وجود نيترات الأمونيوم في المرفأ هي الأجهزة الأمنية”.
وتابع: “فنيانوس لم يبلّغني عن وجود نيترات الأمونيوم في المرفأ ونحمّل المسؤولية الى رئيس الجمهورية لأنه رجل عسكريّ ويعرف خطورة نيترات الأمونيوم ولماذا لم يوعز الى وزير الاشغال بضرورة إزالة هذه المادة من المرفأ؟”.
وأردف: “إذا أرادوا محاسبة المسؤولين السياسيين في ملف انفجار المرفأ فليستدعوا كل رؤساء الحكومة ووزراء العدل والاشغال والمالية وفنيانوس سيذهب الى التحقيق”.
وأشار فرنجية, الى أن “حزب الله ليس له دور كما يظهر في الاعلام في موضوع المرفأ ونيترات الأمونيوم”.

الكاتب : nour mousa
الموقع :ahfad.info
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2020-12-17 22:08:19

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى