مال و أعمال

الأسواق تحتسب قرارا إيجابيا من اجتماع أوبك+

تستأنف مجموعة أوبك بلس المحادثات، اليوم، في محاولة لتحديد السياسات النفطية لعام 2021 بعد أن فشلت جولة أولية من المناقشات هذا الأسبوع في التوصل إلى اتفاق.

وجاءت الخلافات وسط آمال من بعض الدول الأعضاء بأن الموافقة السريعة على لقاحات كورونا، التي حفزت ارتفاع أسعار النفط في نهاية نوفمبر، قد لا تستدعي الحاجة إلى تشديد السياسة النفطية بالقدر الذي دعت إليه السعودية.

وقالت مصادر في أوبك+ لوكالة رويترز إن روسيا والعراق ونيجيريا والإمارات أعربت جميعها عن اهتمامها بتزويد السوق بمزيد من النفط في 2021.

هذا وتشير التوقعات الآن إلى أن الخيارات تتراوح بين تجديد السياسات الحالية أي تمديد تخفيضات النفط الحالية البالغة 7.7 مليون برميل يوميًا، أو تخفيف التخفيضات بنصف مليون برميل يوميًا في الشهر اعتبارًا من يناير.

وقالت Energy Aspects إنها تدرك أن الخيارات الأخرى قد تشمل تمديد التخفيضات الحالية إلى يناير ثم زيادة الإنتاج بمقدار مليون برميل يوميا في فبراير ومارس ومليون برميل أخرى في أبريل.

الكاتب :
الموقع :www.alarabiya.net
نشر الخبر اول مرة بتاريخ : 2020-12-03 12:18:06

رابط الخبر
ادارة الموقع لا تتبنى وجهة نظر الكاتب او الخبر المنشور بل يقع على عاتق الناشر الاصلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى