محلي

الرئيس عون بعيدي الفطر والتحرير: الشعب ضنين بالأرض وقد رواها بأغلى دماء شبابه

هنأ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون اللبنانيين عموما ولا سيما المسلمين، بعيد الفطر المبارك، متمنيا أن يحمل العيد إليهم، بما ينطوي عليه من معان سامية وقيم دينية وإنسانية، الأمل بغد مشرق وقد تحققت أمانيهم بوطن على قدر طموحاتهم وتضحياتهم.

وقال: “يحل العيد هذه السنة في وقت يجتاز فيه لبنان مرحلة صعبة اشتدت وطأتها بفعل وباء كورونا الذي تفشى في العالم أجمع، مبعدا مساحات التلاقي، مثيرا مزيد من القلق بعد تزايد أعداد المصابين به”.

وتابع: “فلنجعل هذا العيد جميعا مناسبة لنضم قلوبنا إلى بعضنا ونشبك أيادينا، مثبتين لأنفسنا وللعالم أننا شعب نستحق الحياة، ما دمنا نملك إرادة التغلب على صعابها أيا كانت، وهي لن تضعف عزيمتنا في المضي قدما نحو آفاق المستقبل الذي نريده زاهرا لشبابنا وشيبنا. ”

واعتبر ان تلاقي عيد الفطر المبارك هذا العام مع عيد المقاومة والتحرير، يؤكد لنا هذا التلاقي أن الوطن الذي بذلت من أجل منعته أغلى التضحيات هو العيد الدائم لنا. ونحن شعب يختلف في السياسة لكنه يجمع على الوطن، وهو قادر دوما على مجابهة التحديات والانتصار على المخاطر، ليثبت أنه ضنين بالأرض التي أنجبته ومستحق لها وقد رواها بأغلى دماء شبابه ليصون وحدتها وكرامتها.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق