صحة و جمال

مضاعفات وعلاج اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى البالغين

مضاعفات اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى البالغين

قد يكون التعامل مع أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى البالغين محبطاً في حد ذاته. وفي الوقت نفسه، يعاني الكثير من البالغين المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه من الاكتئاب أو القلق أو اضطراب الوسواس القهري. كما أنهم أكثر عرضة للتدخين أو تعاطي المخدرات. يمكن للأشخاص المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه الحد من هذه المشاكل عن طريق البحث عن العلاج المناسب.

أدوية علاج اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه:

الأدوية الأكثر شيوعاً لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه هي المنشطات. قد يبدو من السخرية وصف المنشطات للناس التي لا تهدأ أو تعاني من فرط النشاط. هذه الأدوية قد تزيد التركيز وتخفض تشتّت الانتباه عن طريق صقل دوائر الدماغ التي تؤثر على الاهتمام. إذا لم تساعد المنشطات بما فيه الكفاية، قد يصف الطبيب مضادّاً للاكتئاب لتحقيق الاستقرار في المزاج أو مثبط امتصاص إفراز انتقائي، مثل أتوموكسيتين  Atomoxetine، والتي يمكن أن تساعد في السيطرة على السلوكيّات الاندفاعيّة.

ما فعالية الأدوية على اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه؟

إن الدراسات عن تأثير أدوية اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى البالغين أقل بكثير من الدراسات عن تأثير الاضطراب على الأطفال، لكن الأبحاث حتى الآن واعدة. أظهرت الدراسات أن البالغين الذين يتناولون المنشطات لديهم أعراض اضطراب أقل من الأشخاص الذين لا يتناولونها. وبعض الناس قد يشعرون أنهم يمكن أن يركّزوا بشكل أفضل في غضون 30 دقيقة بعد تناول المنشطات.

تقديم المشورة للأشخاص الذين يعانون من الاضطراب:

معظم البالغين الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه يتحسّنون عند بدء العلاج، ولكنّهم قد يستمرّون في عاداتهم السيّئة وانخفاض تقدير الذات. ويركّز الشخص الذي يتولى الإرشاد على اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه على التنظيم، ووضع إجراءات مفيدة، وإصلاح العلاقات، وتحسين المهارات الاجتماعية. هناك أدلة على أن العلاج المعرفي السلوكي مفيد بشكل خاص في إدارة مشاكل الحياة اليوميّة التي ترتبط مع اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

نصائح النظام الغذائي للبالغين الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه

يعتقد بعض الخبراء أن الأطعمة التي توفر وقود عالي الجودة للدماغ يمكن أن تقلّل من أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه. مثل الأطعمة الغنية بالبروتين، بما في ذلك المكسّرات واللحوم والفاصولياء والبيض، والتي قد تحسّن مستوى التركيز. استبدال الكربوهيدرات البسيطة بالكربوهيدرات المعقّدة، مثل المعكرونة، الحبوب الكاملة أو الأرز البني، والتي يمكن أن تساعد على تجنب تقلبّات المزاج وتحقيق الاستقرار في مستويات الطاقة.

هل يؤدي السكر إلى تفاقم اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه؟

فكرة أن السكر يجعل الناس مفرطة في النشاط شعبيّة، ولكن ليس هناك دليل على أن الحلويّات تسبب هذا الاضطراب أو أنها تزيد من أعراضه. تشير البحوث الخاصّة بالأطفال إلى أن استخدام بديل للسكّر، مثل الأسبارتام، لا يقلل من أعراض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

The post مضاعفات وعلاج اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لدى البالغين appeared first on طبابة.

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق