محلي

ريفي: الفاخوري خرج بغطاء حزب الله، فكفى تكاذبا”.

غرد الوزير السابق اللواء اشرف ريفي عبر حسابه على “تويتر”: “‏تم إستدراج عامر الفاخوري إلى لبنان لتسجيل بطولات شعبوية، ومن ثم تحول الملف إلى تصفية حسابات رئاسية، واليوم بدا أن معادلة “كن مع حزب الله وافعل ما شئت” هي السارية. إنها فضيحة وبازارات الممانعة التي جرفت بطريقها ما تبقى من محكمة عسكرية. الفاخوري خرج بغطاء حزب الله، فكفى تكاذبا”.

 

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق